التخطي إلى المحتوى
لوكا مودريتش ينهي هيمنة ميسي ورونالدو على الكرة الذهبية

بعد أن سيطرة على الكرة الذهبية التي تمنحها المجلة الفرنسية الشهيرة فرانس فوتبول في العشرية الأخيرة الدون البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي تمكن أخيرا لاعب آخر من كسر هيمنة الأخيرين عليها بعد هيمنة دامت عشر سنوات كاملة.

لوكا مودريتش وبعد أن تمكن من الفوز برابطة أبطال أوروبا مع فريقه ريال مدريد وإسهامه بصفة مباشرة في هذا الإنجاز ثم قيادة منتخب بلاده كرواتيا للتأهل لنهائي كأس العالم لأول مرة في التاريخ قبل أن يخسر اللقب بهزيمته أمام فرنسا وبعد أن لعب مايعادل مباراة إضافية بسبب لعبه للأشواط الإضافية أمام أقوى المنتخبات العالمية في الأدوار ما قبل المباراة النهائية.

لوكا مودريتش فاز بجائزة الكرة الذهبية لفرانس فوتبول لسنة 2018 بعد أن تمكن من التفوق على كريستيانو رونالدو الذي حل في المركز الثاني وأنطوان جريزمان في المركز الثالث وهو الذي أسهم بشكل كبير في تتويج المنتخب الفرنسي بلقب كأس العالم 2018.

وفاز مودريتش في وقت سابق بجائزة أفضل لاعب التي يقدمها الإتحاد الدولي لكرة القدم فيفا وجائزة أفضل لاعب في أوروبا.

وحقق ميسي أسوء ترتيب له منذ 12 سنة في سباق الكرة الذهبية لحلوله في المركز الخامس خلف الفرنسي كيليان مبابي الذي حل رابعا زيادة على فوزه بجائزة أفضل لاعب شاب في العالم.

وعلى صعيد اللاعبين العرب جاء النجم المصري محمد صلاح في المركز السادس في ترتيب أفضل لاعبي العالم ليكون بذلك أول لاعب عربي يحقق هذا المركز بعد أن كان الجزائري رياض محرز قد حل في المركز السابع سنة 2016.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *